فيروس كورونا يضرب مانشستر يونايتد.. وديون النادي تقترب من نصف مليار جنية إسترليني

كتب : اَخر تحديث : 22 مايو 2020
مانشستر يونايتد

منذ توقف النشاط الكروي منتصف مارس الماضي بعد تفشي فيروس كورونا ، بدأت الاتحادات المسئولة عن الأندية الأوروبية في إعلان الخسائر المادية التي ستعود إليها نتيجة توقف النشاط ، وهنا بالذات نجد الدوري الإنجليزي يُعلن خسائره المادية خاصة مانشستر يونايتد ، والتي قد تصل إلى أكثر من مليار جنية إسترليني ، وهذا تسعى رابطة الدوري الإنجليزي إلى تجنبه ، وتعمل بجد لعودة الدوري الإنجليزي منتصف يونيو القادم.

تأثير فيروس كورونا على مانشستر يونايتد

وفي نفس السياق أعلن كبير انجلترا  نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي ، في بيان رسمي الخسائر التي تعرض لها النادي خلال الفترة الأخيرة وتمثل في الآتي…………

  • ارتفاع ديون النادي بمقدار 127.4 مليون جنيه إسترليني  بزيادة 42٪ عن الربع الماضي من السنة المالية ، وبذلك لتصل إجمالي ديون اليونايتد إلى 429.1 مليون جنيه إسترليني.
  • انخفاض عوائد البث بأكثر من 50% بانخفاض قدره 27.7 مليون جنيه إسترليني
  • على النادي تسديد 15 مليون جنيه إسترليني إلى القنوات صاحبة حقوق البث التليفزيوني للدوري الإنجليزي.
  • انخفاض عائدات يوم المباراة بمقدار 2.6 مليون جنيه إسترليني بسبب تأجيل مباريات الفريق في الدوري الإنجليزي والدوري الأوروبي.

تعليق رئيس مانشستر يونايتد

ومن جانبه علق الرئيس التنفيذي للنادي “إد وودوارد” على تلك الخسائر ، مُشيرًا إلى أن الأزمة الحالية هي واحدة من أكبر الأزمات في تاريخ النادي ، مؤكدًا على أن نتائج الربع الثالث من السنة المالية ، تعكس جزء بسيط من تأثير الفيروس على النادي.

جدير بالذكر  أن رابطة البريميرليج كانت قد أعلنت في وقت سابق من الأسبوع ، عودة  أندية الدوري الإنجليزي للتدريبات ، وذلك بعد  أن أجرت أكثر من 1000 تحليل لفيروس كورونا ، نتج عن إيجابية 6 حالات في ثلاث أندية مختلفة  بالتزامن مع عودة المباريات منتصف يونيو كما هو مُقرر ، إعطاء الحكومة الضوء الأخضر لعودة النشاط الرياضي.

وكان اليونايتد يحتل المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 45 نقطة ، بفارق 37 نقطة عن المتصدر ليفربول الأقرب لتحقيق اللقب بعد غياب دام لأكثر من 20 عام ، ويسعى اليونايتد لختم الموسم في ترتيب متقدم للحفاظ على مركزه المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.