Site icon كورة لايف koora live

كريستيانو رونالدو.. من منزل مسقوف بالصفيح إلى أول ملياردير في تاريخ كرة القدم

كريستيانو رونالد

كريستيانو رونالد

لم يكتفي النجم البُرتغالي ” كريستيانو رونالدو ” على أرقامه التاريخية داخل المُستطيل الأخضر فقرر الخروج لتحقيق الانجازات خارجه، فقد أصبح البرتغالي أول لاعب كرة قدم في التاريخ تتجاوز ثروته المليار دولار.

 

وحسب القائمة التي أعلنتها مجلة “فوربس” الأمريكية الخاصة بالاقتصاد، فإن البُرتغالي “كريستيانو رونالدو” مُهاجم يوفنتوس الإيطالي قد احتل المركز الثاني في قائمة الرياضيين الأعلى ربحًا، ليُصبح بذلك أول ملياردير في تاريخ كرة القدم.

 

وفي نفس القائمة احتل الصدارة نجم التنس السويسري “روجيه فيدرير“، كما أصبح رونالد ثالث رياضي في التاريخ يحقق مليار دولار أرباح والأول في عالم الساحرة المُستديرة، فقد سبقه عام 2009 نجم الجولف “تايجر وودز”، وفي 2017 تجاوزت أرباح الملاكم “فلويد مايويذر” حاجز المليار دولار.

 

 

مصادر أرباح كريستيانو رونالو

 

أرباح كريستيانو رونالدو من كرة القدم

المصدر الأول لأرباح البُرتغالي يتمثل في كرة القدم من حيث رواتبه، فقد بلغت أرباح رونالد نحو الـ650 مليون دولار خلال مشواره منذ بدايته مع سبورتنج لشبونة مرورًا بالمان يونايتد إلى ريال مدريد انتهاءًا باليوفي الإيطالي، وفي عام 2022 سيصل إجمالي الرواتب التي يحصل عليها إلى 765 مليون دولار بعد توقيع عقود تجديده مع السيدة العجوز.

 

مشاريع كريستيانو رونالدو

ويتمثل المصدر الثاني في الجانب الاقتصادي ومشاريع رونالدو بالتعاون مع وكيله “جورجي ميندز”، كما يمتلك هدف الملكي عبر التاريخ خطوط إنتاج تحمل علامته التُجارية “CR7“،وتتنوع منتاجتها فهناك خطوط لإنتاج الملابس الداخلية والأحذية وخط عطور، بجانب شراكته في فنادق بيستانا.

 

وسائل التواصل الاجتماعي

لعبت أعداد متابعي كريستيانو رونالدو على حساباته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي دورًا كبيرًا في رفع أرباحه، ففي يناير الماضي وصل حساب رونالدو إلى 222 مليون مُتابع، وعدد مُتابعيه في مختلف المواقع وصل إلى 427 مليون متابع.

ويتمثل دخل هذا المصدر في نحو مليون دولار عن كل صورة يعرضها البرتغالي على حساب بإنستجرام.

 

تعاقدات أخرى

عام 2016 تعاقدت شركة “نايكي” أبديًا مع رونالد للترويج لمنتجاتها مقابل 20 مليون دولار سنويًا، وشركة كلير أيضًا ساعدت في رفع أرباحه إلى 45 مليون دولار سنويًا.

 

جدير بالذكر أن فوز البرتغالي بالكرة الذهبية خمس مرات، وقيادته لريال مدريد إلى لقب دوري أبطال أوروبا أربع مرات وقبلها اليونايتد عام 2008، ساهموا في جعله أسطورة ضمن الأساطير عبر تاريخ اللعبة.

 

كل تلك الإنجازات جعلت من صاروخ ماديرا مثالاً يُحتذى به بين شباب العالم أجمع، فقد تحول أفضل لاعب في العالم خمس مرات من شاب ترعرع بمنزل بسقف مصنوع من الصفيح ووالد من الطبقة العاملة يسكن أحياء تلك الطبقة إلى نجم أسطوري يتحاكى بأقدامه وإنجازاته الصحفيين والكُتاب.

Exit mobile version